تقرير يُسلّط الضوء على جهود آبل في مُساعدة فاقدي حاسّة السمع

عالم ابل 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قام تيم كوك بإعادة نشر تقرير من إعداد مجلّة Wired تناول جهود شركة آبل في مُساعدة فاقدي حاسّة السمع بعد التعاون مع شركة Cochlear، وهو تقرير بعنوان “آبل وضعت الصوت داخل رأس المُستخدمين”.

وعبّر كوك عن سعادته وفخره بالجهود التي تبذلها آبل في هذا المجال، خصوصًا بعد تناول قصّة أحد فاقدي حاسّة السمع الذي استفاد من تقنيات آبل وشركة Cochlear.

وفي السابق، وضعت الشركة شرائح إلكترونية في الأذن الداخلية للمُستخدم تتصل مع الأعصاب المسؤولة عن نقل الصوت للدماغ عن طريق حقل كهربائي. كما يوجد مايكروفون خارجي يتّصل مع تلك الشريحة لالتقاط الصوت وتحويله لنبضات يفهمها الدماغ. لكن ذلك الأسلوب يتطلّب الكثير من الأجهزة والأدوات لضبط جودة الصوت وما إلى ذلك.

وشارك أحد المرضى تجربته مع التقنيات الجديدة التي تستخدم فيها شركة Cochlear أجهزة آبل الذكية كمايكروفون لنقل الصوت مُباشرةً إلى الشريحة الإلكترونية، وبالتالي لا يحتاج المُستخدم لوضع سمّاعة على أذنه الخارجية، أو الاستعانة بالكثير من الأدوات لضبط الخيارات.

وحصلت الشركة على موافقة هيئة الدواء والغذاء الأمريكية FDA، وبالتالي يُمكنها بيع جهاز Nucleus 7 الذي يُعتبر الأول من نوعه في السوق القادر على نقل الصوت من الهاتف الذكي إلى الشريحة الإلكترونية داخل رأس المستخدم. كما يُمكن تفعيل وضع المايكروفون المُباشر الذي يقوم بتحويل الجهاز الذكي لمايكروفون ينقل الصوت بشكل دائم.

مُحرر مُختص بالشؤون التقنية في موقع ميدان الجزيرة . المحرر التنفيذي Executive Editor في موقع عالم آبل. حاصل على شهادة في هندسة الكمبيوتر تخصص Mobile Computing. مُبرمج تطبيقات ومُؤسس موقع بديل . أقدّم نصائح تقنية يوميًا وأجيب على الاستفسارات التقنية عبر قناتي في يوتيوب

0 تعليق